تحت إشراف وزارة الشباب والرياضة، تنظم الجامعة الملكية المغربية للتزحلق ورياضات الجبل
“التدريب الأول للتزلج الألبي” لفائدة متدربات ومتدربي الجمعيات الرياضية المنضوية تحت لواء الجامعة بمحطة “سييرا نيفادا” بإسبانيا خلال الفترة الممتدة من 24 إلى 30 يناير 2019 ، ويأتي هذا التدريب بعد نجاح التدريب الأول من نوعه في تاريخ الجامعة الخاص “بالتزلج النسوي” و”ski de fond” من 19 إلى 27 يناير 2019 بمحطة “Auron” بفرنسا.
وقد شارك في تدريب إسبانيا أكثر من 30 رياضية ورياضي ينتمون لمختلف الجمعيات الرياضية والتي هي في وضعية قانونية، تحت إشراف أعضاء المكتب المديري للجامعة واللجنة الوطنية التقنية للتزلج.


ويأتي كذلك هذا التدريب في إطار الدبلوماسية الرياضية التي تسعى الجامعة بكل مكوناتها إلى إنجاحها نصرة للقضية الوطنية وفي سبيل التعريف بالمؤهلات الطبيعية والبشرية التي يزخر بها المغرب.
هذا وفي إطار تنفيذ البرنامج الرياضي للجامعة لهذا الموسم، يسعى المكتب المديري لإبرام مجموعة من الإتفاقيات داخل وخارج المملكة يروم من خلالها تقوية قدرات الأبطال المغاربة في مجال التزلج والرياضيات الجبلية، بغية رفع العلم الوطني في الملتقيات والتظاهرات الدولية.
فكما جاء في تصريح السيد رئيس الجامعة أن العمل الحقيقي للجامعة يتجلى بالخصوص في رد الإعتبار للرياضيين المغاربة وتشجيع الاستثمار في الثروة البشرية من أجل تحقيق نموذج رياضي جديد على المستوى الدولي.
وأن هذه الإنجازات لم تكن لتتحقق لولا المجهودات الجبارة للمكتب المديري للجامعة واللجان التقنية والشركاء الحقيقيين للفعل الرياضي ببلادنا وعلى رأسهم الوزارة الوصية وزارة الشباب والرياضة واللجنة الوطنية الأولمبية المغربية.