أجلت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمدينة فاس، قبل قليل من زوال اليوم الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة عبد العالي حامي الدين المتابع من اجل “المساهمة في القتل العمد”.

وجاء تأجيل قضية حامي الدين إلى غاية 12 فبراير المقبل، بعدما طلب دفاع حامي الدين ودفاع المطالب بالحق المدني مهلة من أجل إعداد الدفاع.

دفاع حامي الدين عبد الصمد الإدريسي، قال في تصريحات صحفية، أن وقوف حامي الدين مجددا أمام القضاء يعتبر “خرق سافر للقانون وللمحاكمة العادلة وحتى للقواعد القانونية الدولية”.

وكانت الجلسة الأولى لمحاكمة حامي الدين قد عرفت إنزالا كبيرا لقيادة حزب العدالة والتنمية، ويتقدمها عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة .