بمجرد وصوله إلى مربع البساط الأحمر، في الدورة 17 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، أمس السبت فاتح دجنبر 2018، تفاجأ النجم الأمريكي روبرت دي نيرو بحفاوة كبيرة واستقبال حاشد من طرف الجمهور المغربي.

وأمام هذا الفيض من المشاعر تأثر النجم الأمريكي وبادل الجمهور المغربي بنفس المودة والتقدير.

وتعبيرا عن الحب الذي يكنه للمغرب والمغاربة، بادر *روبرت دي نيرو* إلى حمل العلم المغربي بين ذراعيه، مضيفا توقيعه عليه.
الأمر الذي ميزه عن غيره من النجوم الذين عبروا البساط الأحمر.