قال السيد “عبد الكريم الهلالي” رئيس الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ ، المواي طاي ، الصافات والرياضات المماثلة، في حوار مع جريدة “نبأنيوز”:
أن القاعة المغطاة التابعة للمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط ستحتضن يومي 17 و 18 مارس الجاري نهائيات البطولة الوطنية التاسعة عشرة للكبار والخامسة عشرة للكبيرات والثامنة لفئتي الشبان والشابات في رياضة المواي طاي، إضافة إلى كأس سفير مملكة التايلاند.

وأضاف :إن هذه البطولة ستكون أيضا فرصة للمتبارين للفوز بلقب أفضل بطل أو بطلة لهذه النسخة، من أجل الظفر ببطاقة الإقامة مع التدريب لمدة شهر كامل ضمن إحدى أهم مدارس المواي طاي بالعاصمة التايلاندية بانكوك”.
وستعرف هذه النهائيات مشاركة الأبطال المتأهلين عن المراحل الإقصائية الأربعة التي احتضنتها على التوالي مدن مراكش وخريبكة و القنيطرة ثم فاس.

وسيتبارى الأبطال اللذين ٱحتلوا المراتب الأولى في مختلف الأوزان ضمن المراحل الإقصائية الأربعة، مباشرة في نصف النهاية والنهاية.

و أن هذه النهائيات ستكون مناسبة للأبطال المتوجين ، للإلتحاق بزملائهم في المنتخب الوطني للمواي طاي الذي تنتظره العديد من الاستحقاقات الدولية، من بينها على الخصوص بطولة العالم التي سينظمها الاتحاد الدولي للمواي طاي شهر ماي المقبل بالمكسيك، وبطولة العالم للشبان والبطولة الجامعية اللتين ستحتضنهما التايلاند صيف هذه السنة .