تحول حلم المغرب لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم في نسختها لعام 2026، إلى كابوس بعدما أدارت دول كانت تعتبرها المملكة صديقة وشقيقة ظهرها، لترجح كفة الملف الثلاثي الأمريكي.
أعلن الإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” اليوم الأربعاء خلال أشغال مؤتمره الـ 68 المنعقد بالعاصمة الروسية موسكو عن فوز الملف الثلاثي الامريكي الكندي المكسيكي، باستظافة منافسات كأس العالم 2026.

وقد فاز الملف الثلاثي بـ134 صوتا مقابل 65 صوتا للملف المغربي.
انتكاس آمال المغرب في استضافة المونديال، هي حقيقة لا يمكن إنكارها أو تغييرها، ولكن من محاسن ترشحه في محاولته الخامسة، هو ” الوضوح ” في عملية التصويت، وبالتالي تستطيع بسهولة أن تعرف من صوت لك ومن صوت ضدك، وربما كشفت هذه العملية مجموعة من الخبايا والأسرار حول علاقات المغرب مع الدول “الصديقة والشقيقة والجارة”.