تتواصل احتجاجات تلاميذ المؤسسات التعليمية بمدينة مراكش ،على الساعة الإضافية المقررة من طرف وزارة التربية الوطنية ،والنموذج بالصور من الثانوية التأهيلية سيدي عبد الرحمان ،التي شهدت صباح اليوم الاتنين ،موجة من الاجتجاجات والهتافات تعبيرا عن سخطهم للقرار الذي لا يستقبلع لا عقل ولا منطق ويهدد سلامتهم ومصلحتهم مهددين بمواصلة الاضراب الى حين تراجع الوزارة الوصية والحكومة عن قرارها والعمل بالتوقيت القديم.
هذا ويصر التلاميذ على مقاطعة التوقيت الذي قررته الحكومة معتبرين انه يشكل خطرا على حياتهم ويهدد سلامتهم حيت سيجدون نفسهم مضطرين لانهاء دراستهم في وقت متأخر والعودة الى منازلهم في الليل ؛ خاصة ان الكثير منهم بقطنون في اماكن بعيدة عن المؤسسة .